M blog

November02,2022

كيفية الحد من إجهاد العين عند الأطفال مع بداية العام الدراسي 

كيفية الحد من إجهاد العين عند الأطفال مع بداية العام الدراسي

مع عودة معظم من الأطفال في المنطقة إلى المدرسة، قد يزداد القلق عند الآباء حول تأثير إجهاد العين على نظر أطفالهم. سواء كانوا يقرأون أو يؤدون واجباتهم المدرسية، أو يستخدمون التابلت أو الكمبيوتر لإكمال واجباتهم المدرسية، أو ببساطة يستمتعون بوقتهم خلال فترة الراحة بعد انتهاء اليوم المدرسي، قد يكون إجهاد العين من أكثر مشاكل العيون شيوعاً لدى الأطفال والبالغين على حدّ سواء. إنّ أخصائيي البصريات في مغربي موجودون لمساعدتكم في الحفاظ على سلامة نظر الأطفال خلال هذا العام الدراسي.

تابعوا القراءة لمعرفة المزيد حول تأثيرات إجهاد العين وإرهاق العين على طفلكم وكيفية حلّ مشكلة إجهاد العين، بالإضافة إلى بعض النصائح للحفاظ على النظر التي يوصي بها خبراؤنا.

ما هو إجهاد العين؟

إجهاد العين هي حالة منتشرة تصيب العين، غالبًا ما تنتج عن التركيز الشديد عند القراءة أو الكتابة أو استخدام الأجهزة الرقمية لفترات طويلة مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والكمبيوتر. وقد تظهر الأعراض مثل الصداع، تعب العينين، جفاف العينين وعدم وضوح الرؤية عندما تتعب العينان بشكل كبير بعد الجلوس أمام الشاشات أو القراءة لفترات طويلة.

ما هي التأثيرات الناتجة عن الجلوس لفترات طويلة أمام الشاشات؟

صحيح أن التأثيرات الناتجة عن الجلوس لفترات طويلة أمام الشاشات وأعراض إجهاد العين بسبب الهاتف هو أمر مؤقت، إلا أنّ إجهاد العين المفرط وطويل الأمد قد يؤدي إلى مشاكل أكثر خطورة في العين. التحديق في الشاشات لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى جفاف العين. وتشير الدراسات إلى أنّ الناس يميلون إلى الرمش بوتيرة أقل عند استخدام الكمبيوتر أو الجهاز اللوحي أو الهاتف الذكي. نتيجة لذلك، قد يتسبّب الاستخدام المستمر للأجهزة الرقمية إلى جفاف العين المزمن، والذي يمكن أن يتطوّر إلى مضاعفات أكثر خطورة مثل التهاب العين، ومشاكل القرنية، وفي بعض الحالات تدهور الرؤية.

أعراض إجهاد العين عند الأطفال

قد يصعب أحياناً تحديد ضعف النظر عند الأطفال خصوصاً عندما يكون الطفل صغير السن. لذلك، يوصي الخبراء في مغربي بالتنبّه إلى بعض أعراض إجهاد العين الرئيسية.

تشمل:

  • صداع متكرّر
  • رمش مفرط عند الكتابة أو القراءة أو التحديق في الشاشات أو مشاهدة التلفزيون
  • فرك العينين بشكل مفرط
  • تعب في العينين أو اشتكاء من انزعاج فيهما
  • احمرار أو التهاب العينين
  • إدماع أو جفاف متكرر في العينين

كيفية حماية الأطفال من إجهاد العين مع بدء هذا العام الدراسي

هناك الكثير من الطرق لتجنّب إجهاد العين وحماية نظر طفلكم خلال العام الدراسي.

تحديد الوقت الذي يقضيه الأطفال أمام الشاشات

يُعد تحديد الوقت الذي يقضيه الأطفال أمام الشاشات من أهم الطرق لحماية نظرهم. يوصي الخبراء بقضاء ما لا يزيد عن ساعة إلى ساعتين من الوقت أمام الشاشات يوميًا، وهذا يشمل أي شاشة إلكترونية منها الأجهزة اللوحية والهواتف والتلفزيون والكمبيوتر.

قاعدة 202020

قاعدة 20-20-20 هي طريقة ممتازة لتشجيع الأطفال على أخذ فترات منتظمة من الراحة بين فترات التركيز الشديد، سواء كانوا يقرأون أو يكتبون أو يلعبون لعبة فيديو أو يشاهدون التلفزيون.

وتنصّ القاعدة على أخذ استراحة كل 20 دقيقة أثناء التركيز، والنظر إلى بُعد 20 قدمًا (6 أمتار) لمدة 20 ثانية. يتعلّم الأطفال هذه الطريقة بسرعة وسيتذكّرون ممارستها بمفردهم للتوقف عن التركيز الشديد عند فواصل منتظمة ومساعدة عينيهم على الاسترخاء التام.

مراقبة المسافة التي يشاهدون فيها التلفزيون أو يستخدمون الأجهزة

يحب الأطفال الجلوس بالقرب من التلفزيون واستخدام الشاشات من مسافة قريبة، ما يؤدي إلى زيادة إجهاد العين. تأكّدوا دائمًا من وجودهم على مسافة آمنة من التلفزيون أو الكمبيوتر أو الجهاز اللوحي. وحاولوا مراقبة ما إذا كانوا يرمشون عند حتى على مسافة بعيدة من التلفزيون، إذ قد يشير ذلك إلى حاجتهم إلى نظارات طبية.

إشتروا لهم نظارات طبية مضادة للضوء الأزرق

في عالمنا اليوم، يُعتبر تعرّض أطفالنا للشاشات الرقمية أمرًا لا مفرّ منه. وإذا كان تحديد الوقت الذي يقضونه أمام الشاشات أمرًا ضروريًا، فمن الأفضل بعد تزويدهم بنظارات طبية مضادة للضوء الأزرق. يمكنكم تسوّق نظارات طبية للأطفال مضادة للضوء الأزرق لدى مغربي، حيث تتوفر مجموعة كبيرة من الإطارات من أفضل العلامات مثل راي بان جونيور ( Ray_Ban Junior) وميرافليكس  Miraflex)) وآي إم (EYE’M).

إحجزوا لهم موعداً لفحص النظر

يوصي خبراؤنا بفحص النظر المنتظم للبالغين كما للأطفال. وإذا لاحظتم ظهور علامات إجهاد العين بشكل متكرّر عند طفلكم، مثل حمله الكتاب قريبًا جدًا من عينيه، أو رمش مفرط، أو تراجع أدائه في المدرسة، فهذه من علامات ضعف النظر عند الأطفال والتي تعني أنه قد يحتاج إلى نظارات طبية. فمن المهم جدًا لتجنّب تفاقم حالتهم.

علاج ضعف النظر عند الأطفال يبدأ بإجراء فحص نظر لطفلكم، ويمكن القيام به من باب الاطمئنان وحسب. الآن وقد بدأت السنة الدراسية، من المفيد اصطحابهم إلى طبيب عيون متخصص للأطفال لإجراء فحص طبي، أو حجز موعد لدى مغربي حيث السن القانوني الأدنى للقيام بفحص نظر هو 10 إلى 14 عاماً وفقاً للبلد.

إذا كان طفلك بحاجة إلى نظارات طبية، فابحثوا عن العلامات الملائمة للأطفال

يتم تصميم النظارات الطبية للأطفال مع مراعاة راحة الطفل وسلامته حتى يتمكّن من ارتدائها في الصف  وفي الملعب. تسوّق تلك العلامات المصمّمة خصيصاً للأطفال والتي تجمع بين الأناقة والأداء الوظيفي مثل راي بان جونيور وميرافليكس و EYE’M، العلامة الحصرية لمغربي التي تلبّي احتياجات الأطفال والصغار في سن المراهقة وما قبل المراهقة، في مجموعة مبتكرة من الألوان والأشكال التي تعبّر عن شخصياتهم اليافعة.

تسوّقوا أحدث مجموعة من النظارات الطبية للأولاد والنظارات الطبية للفتيات من EYE’M المصنوعة من أجود المواد ووفق أهم التقنيات. تعتبر مجموعة EYE’M Cheeky  مثالية للصغار الذين يبحثون عن أوّل نظارات طبية لهم، بينما تم تصميم EYE’M Legendary  للأولاد الأكبر سنًا (11 عامًا وما فوق).

أمّا بالنسبة للمرهقين الذين يودّون الانتقال من ارتداء النظارات الطبية إلى وضع العدسات اللاصقة، فإن خبراءنا في مغربي جاهزون لتقديم كل المعلومات والمساعدة التي تحتاجون إليها.

لمزيد من المعلومات، لا تتردد في التواصل مع فريق خدمة العملاء أو زيارة فرع مغربي الأقرب إليك.

مزيد من التدوينات

  • Magrabi_Blog_Images_Blog_Direct_Image_342x210px.jpg

    للآباء المهتمّون بالموضة: أفكار هدايا نظارات

    عرض المزيد
  • Magrabi_Blog_ZWEI_Blog_Direct_Image_342x210px-copy.jpg

     اختيار عدسات زواي المناسبة لمختلف أنواع النظارات الطبية

    عرض المزيد
  • Magrabi_Blog_Images_Blog_Direct_Image_342x210px-copy.jpg

    عالم شيق من نظارات الأطفال الطبية والشمسية

    عرض المزيد